تقرير ملخص عن ندوة حول تحسين الجودة

تقرير ملخص عن ندوة حول تحسين الجودة بعنوان

أكتشف اسرار صناعة الجودة في ألمانيا

Discover the secrets “Quality made in Germany


                               أكتشف اسرار صناعة الجودة في ألمانيا

Discover the secrets “Quality made in Germany

أقام قسم اللغة الانكليزية كلية التربية ندوة في قاعة الاجتماعات لرئاسة جامعة كربلاء حول تحسين الاداء الاكاديمي برعاية جامعة كربلاء.,وبالتعاون مع قسم ضمان الجودة والاداء الجامعي حيث تم استضافة الدكتورة كاتيا (Dr. Katia petreit) من منظمة آجي AGE ألالمانيةوتم عرض روبرتاج لأخر التطورا ت الحديثة في المانيا.

اشارت الباحثة الى ان المانيا بلد لايمتلك الثروات مثل النفط والغاز والذهب وهو بلد فقير. ولكن في نفس الوقت المانيا تمتلك الانسان ولذا يتوجب اعداد المواطن الالماني لكي يصبح مواطنا له القابلية على الانتاج.

تناول الباحثة جوانب عدة لاعداد الانسان لمرحلة الانتاج واختارت الطالب الجامعي كعينة لمواكبة مراحل تحسين الاداء والجودة ومن هذه الجوانب:

1-      اكتساب المعرفة  Knowledge Acquisition

ان الهدف من اكتساب المعرفة هو لغرض التعلم كيفية التفكير بعمق ولايقتصر اكتساب المعرفة على مجرد جلوس الطالب للاستماع الى المحاضرة التي  يلقيها الاستاذ وفي نهاية المطاف يستلم محاضرة جاهزة مما يجعل تفكيره محدود ويجعله كسولا. ان التفكير بعمق يجعله قادرا على البحث وان الوصول الى مرحلة البحث خطوة مهمة لانه تعلم البحث يجعله قادرا على العمل والوصول الى مرحلة الانتاج. لهذا تم تغيير نمط الدراسات العليا وخاصة دراسة الدكتوراه الى النظام البحثي فقط لغرض الوصول الى مرحلة الانتاج في زمن مختصر.

تطرقت الدكتورة كاتيا الى نظام التعليم في العراق حيث اشادت بقوة التعليم في العراق من الناحية النظرية وامتلاك الطالب العراقي قاعدة معلومات رصينة وكان استنتاجها هذا مبنيا من خلال نماذج الطلبة العراقيين المبتعثين الى المانيا. لكن من ناحية اخرى اضافت الى ان الطالب يحتاج الى تعلم التفكير بعمق وتعلم كيفية البحث بالاضافية كيفية نشر البحوث في المجلات العالمية وهذا ما اكتسبه الطالب من خلال تواجده في المانيا.

2-       مهارات التطبيق Application Skills   

اكدت الباحثة على اهمية تزويد المهارات المهنية لدى اللطالب وتطبيقها في مجال الانتاج وهذا ما يعطي فرصة اكبر لايجاد فرصة للعمل. وهذا يتم عن طريق الاتصال بالشركات لغرض تدريب الطلاب على الاقل لمدة ثلاث شهور لكي يصبح لديه خبرة عمليه.

3-      الانتاجية   Productivity

بعد أن اصبح للطالب او الباحث مهارات وخبرات عملية فانه يحتاج لايجاد فرصة للعمل وهذا يتطلب انشاء مركز اتصال بين الجامعة والمصانع لغرض متابعة توظيفهم او لتطوير خبراتهم العملية.

4-      التنافسية Competiveness 

ان التنافس له ايجابيات منها الحصول على جودة الاداء وكذلك جودة الانتاج. ومن ناحية اخرى سوف يفرز شريحة لم تجد فرصة للعمل بسبب التنافس وهنا يجب تشجيع هذه الشريحة لايجاد فرصة عمل من خلال مساعدتهم على انشاء مشاريع صغيرة تعود عليهم بالمردود المادي والاستمرار بالانتاج.

من خلال الندوة حول صناعة الجودة في المانيا يمكن الاستنتاج من خلال الجوانب الاربعة او بالحقيقة الاربعة التي تتظمن اكتساب المعرفة وتطوير المهارات والانتاجية بالاضافة الى القدرة التنافسية, يمكن بناء طلبة او باحثين منتجين حتى وان كانت بنسب متفاوتة في الانتاج ولكن المهم القضاء على البطالة في مجتمعنا ويصبح المواطن قادر على العيش من خلال اكتساب الخبرات المهنية

جامعة كربلاء في منظور التجربة الالمانية

اولا//اكتساب معرفة

1-قامت جامعة كربلاء بإدخال اساليب حديثة في التعليم او مشابه نوعا ما من الاساليب المتبعة في الجامعات الالمانية من خلال تغيير انماط المحاضرة باستخدام اساليب تكنولوجية حديثة والانتقال من التعليم الى التعلم ليجعل الطالب اكثر قدرة على التطبيق والبحث وقد طبق هذا الاسلوب وغيرها من الاساليب الاخرى في كلية الطب والهندسة والصيدلة والعلوم وطب الاسنان وغيرها ولجميع المستويات (بكالوريوس ،ماجستير،دكتوراه).

ثانيا// مهارات التطبيق

قام قسم ضمان الجودة والاداء الجامعي (شعبة متابعة الخريجين)بالاتصال بمجموع من شركات القطاع العام والخاص لأغراض تدريب وتطوير مهارات الخريجين العملية من خلال تواجدهم في مواقع الانتاج مثل (مركز الكفيل للتأهيل الطبي، مستشفى الكفيل الطبي  ،الشركة المتقدمة للصناعات الغذائية،الشركة العامة للصناعات النسيجية/فرع بابل ، معمل ثرمستون كربلاء …الخ).

ثالثا// الانتاجية

تسعى جامعة كربلاء من خلال قسم ضمان الجودة والاداء الجامعي (شعبة متابعة الخريجين) لأنشاء مركز اتصال ما بين الجامعة وسوق العمل لتوفير متطلبات سوق العمل من الاختصاصات المختلفة فقا لحاجة السوق مثل (شركة البيدر لبيع الاجهزة الكهربائية ، الشركة المتقدمة للصناعات الغذائية ).

رابعا//التنافسية

تنافس مخرجات جامعة كربلاء وفي جميع التخصصات العلمية والانسانية مخرجات بقية الجامعات الاخرى الحكومية والخاصة وقد تم اكتشاف ذلك من خلال اجراء مقابلات مع بعض المتقدمين للتعينات في الجامعة وغيرها من المذكوراً انفا حيث اثبتت  الاختبار ان خريجي جامعة كربلاء يتمتعون بلياقة علمية عالية مقارنه مع اقرانهم من نفس الاختصاص من جامعات اخرى مثال على ذلك اختبارات اللغة الإنكليزية للمتقدمين للتعيين في القطاع الخاص من خلال( شعبة الخريجين) بانه كفوئين بشكل ممتاز للتحدث باللغة الإنكليزية بطلاقة يضاهي الاشخاص عالميا. 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *