الجودة الشاملة

الجودة الشاملة

الاعتراف، بواسطة هيئة الاعتماد، بأن المؤسسة لها برامج تحقق المعاييرالمعتمدة التي وضعتها لنفسها وأن هذه المؤسسة لها أنظمة مؤثرة وقادرة على ضمان الجودة وضمان التحسين المستمر لأنشطتها الأكاديمية

الاعتماد

أن يكون لدى المؤسسة رؤية ورسالة وأهداف واضحة ومعلنة وجود خطة استراتيجية واضحة للمؤسسة أن يكون لدى المؤسسة قدرة على تنظيم مواردها البشرية والمالية والطبيعية لتحقيق أهدافها المعلنة وجود هيكل إداري (هيكل تنظيمي وهيكل وظيفي) واضح

متطلبات تطبيق نظام الاعتماد في مؤسسات الحكومية

توفير قاعدة بيانات كاملة عن المؤسسة توفير الدعم المالي والمادي اللازم للمؤسسة توعية العاملين بالمؤسسة بأهمية الاعتماد التدريب المستمر للعاملين بالمؤسسة لتحقيق معايير الاعتماد تبنى المؤسسة ثقافة الجودة الشاملة . تحقيق المعايير المطلوبة ومؤشراتها . نظام تقويم داخلي مستمر لمراجعة الخطط لمواكبة متطلبات العصر

تتحقق الهيئة من أن المؤسسة تتسم بالمصداقية والنزاهة ولديها من القيادة و الحوكمة والتنظيم والموارد البشرية والمادية ما يدعم تحقيق رسالتها المعلنة وأهدافها الاستراتيجية.

القدرة المؤسسية

اصبح الابداع ضرورية عصرية تفرضها ظروف العصر، حيث لاموقع فيه لمن يقنع بالموجود وحيث المشكلات الجديدة التي تعجز الحلول التقليدية في حلها، واذا كان الابداع بهذه الاهمية فالمؤسسة المنوط بها رعاية الابداع في المقام الأول، ولايمكن ان يكون ابداعاً بدون معرفة اونشاطات معرفية. فالابداع هو المرآة العاكسة للمعرفة والنهوض والنضوج، فالعالم اليوم يشهد العديد من التحديات التي افرزتها تقنية المعلومات والاتصال، واي مجتمع في العالم اليوم يتطلع نحو التمييز المعرفي علية تنفيذ نشاطات تتضمن توليد ونشر وتوظيف المعرفة من خلال البحث والتعليم والتدريب وغيرها من النشاطات الاخرى، والتي تقع ضمن مسؤولية مؤسسات الخدمية. (د. المناعي عبد الله شمسان، 2010، 473).

الابداع والمعرفة ضرورة عصرية

قد يبدو من الصعوبة تحديد تعريف دقيق للجودة، وذلك لتعدد مفاهيم الجودة، اذ تعد الجودة كمفهوم احد الفروع المهمة بعلوم الادارة الحديثة والرقابة على الأداء، كما ويرجع استحداثه كمفهوم مادي الى ما بعد الحرب العالمية الثانية عندما طبقت اسس الجودة على الصناعة في اليابان واحدثت نتائج هائلة تلتها الولايات المتحدة في الخمسينات من القرن الماضي، ثم دخلت اسس ومفاهيم الجودة الى كل الأنشطة والمهن وفي بلدان العالم كافة ومنها مجال الخدمات، وهكذا فقد تداخلت مفاهيم الجودة مما يحدو بنا محاولة تحديد التعريفات المتفق عليها:

مفهوم ادارة الجودة الشاملة

فهناك جودة التصنيع Quality Manufacturing والتي اهتمت بالأمور التقنية والتطوير الصناعي مستهدفاً بذلك المنتج (السلعة) من خلال جودة العملية الانتاجية من معدات وفحص وقياس المسبب ومراقبة العملية (أي انها تركز على انشطة تصميم المنتج وادارة الموارد البشرية وعلاقات الموردين وعمليات التسويق والهندسة) متحملة بذلك مسؤولية التحسينات المستمرة على المنتج ملبية لاحتياجات العميل وسابقة للاستخدام في اسواق مرتفعة التنافس

اما جودة الخدمة Quality Services فهي تهتم بجودة الخدمة واداء المؤسسات الخدمية كالفنادق والصحة والقانون والهندسة والتعليم والتجارة والنقل ... الخ من المؤسسات والخدمات المهنية الاخرى، مستهدفتاً بذلك الخدمة المقدمة وليس السلعة ومن خلال التركيز على العمليات التي تجري داخل تلك المؤسسات من إدارة وتنظيم (علماً ان استهداف الجودة في المؤسسات الخدمية يواجه صعوبة سالفة في التطبيق مقارنة بالمؤسسات الصناعية، اذ أن انتاج واستهلاك الخدمة يكون في آن واحد وبالتالي فمن الصعوبة تحديد احتياجات الزبون على عكس المنتج الصناعي فأن هناك فترة ما بين الإنتاج و الأستهلاك).

اما الجودة من المنظور او الرؤية الفلسفية فأنها تعني قيام مدير الشركة او المؤسسة او رئيس مجلس الادارة بتبني او تحديد فلسفة المؤسسة او الشركة كيف تكون عليه الأن وفي المستقبل وبناء على ذلك تحديد طريقة العمل وبناء السياسات المناسبة واختيار فريق العمل الذي يحقق تلك الفلسفة (برس يورك، 2007، 42).

ان تطبيق برنامج الجودة الشاملة وتبني تنفيذها في عمل المؤسسة الخدمية والانتاجية يتطلب توافر عدد من المتطلبات الاساسية التي تلزم عمل مؤسسة وتضمن لها تحقيق نتائج ايجابية، وبتالي توفير فرصة نجاح تطبيق ادارة الجودة الشاملة فيها ويمكن الحديث عن أهم تلك المتطلبات: (د. علي حسن عماد الدين، موقع الأنترنيت). تبني ثقافة الجودة في المؤسسة من قبل جميع العاملين فيها ابتداءاً من الادارة العليا لتحقيق الاهداف المرجوة، وذلك من خلال زرع التوعية والثقافة لديهم لتعزيز الثقة بإدارة الجودة الشاملة، الامر الذي يساهم في تسهيل عملية تطبيقها والالتزام بها. توحيد العمليات، ان توحيد العمليات يرفع من مستوى جودة الاداء ويجعله يتم بطريقة سهلة ويعمل على تقليل التكاليف من خلال جعل العمل يتم بأسلوب واحد، وبالتالي الرفع من درجة المهارة عموماً داخل المؤسسة. الأشراف والمتابعة، ومن بين مستلزمات التطبيق وضع برنامج للأشراف على فرق العمل ومتابعتها وتعديل اي مسار خاطئ ومتابعة الإنجازات وجمع المعلومات من اجل التقييم وتذليل جميع الصعوبات التي تواجه فرق العمل.

ادارة الجودة الشاملة ومتطلبات التطبيق

ضرورة اشراك جميع العاملين في المؤسسة وفي جميع المجالات في اتخاذ القرارات وحل المشاكل وعمليات التحسين. تدريب وتعليم جميع العاملين في المؤسسة على برامج الجودة الشاملة ومواكبة التطوير والتحسين المستمرين من خلال اخضاعهم الى دورات تعليمية وتدريبية. اعداد استراتيجية تطبيق الجودة وذلك من خلال تبادل المعرفة والخبرات وتحديد متطلبات المستفيدين مع تحديد الأهداف ووضع خطة متكاملة لتحقيق تلك الأهداف، مع وضع المعايير الواجب تطبيقها والتقييم المستمر في ضوء المعايير. السياسات الحكومية ودورها في تنمية قطاعات الاقتصاد كافة والذي تعد ايضاً احدى متطلبات تطبيقها، وذلك من خلال اتخاذ بعض الاجراءات والقوانين الرامية الى تطوير هذا القطاع، ولكي يلعب الدور الريادي في تحقيق الابعاد الابداعية وبما ينعكس على جميع المجالات والانشطة المختلفة.

ادارة الجودة الشاملة هي الموجة الثورية الثالثة بعد الثورة الصناعية وثورة الحواسيب

لقد أصبح مفهوم الجودة يحمل معاني كثيرة بالنسبة للباحثين حيث إن لكل باحث في هذا المجال مصطلحا ته الخاصة بهذا المفهوم وذلك لما استأثرت به الجودة من اهتمام واسع من لدن العديد من الباحثين و المفكرين و المتطلعين نحو ترصين آفاق التطورات الفكرية و الفلسفية في مختلف المجالات الاقتصادية والاجتماعية والحضارية بغية الوصول الى التغيير الشامل والتحسين المستمر في جميع الأصعدة و المستويات وعلى مختلف مرافق الحياة

إدارة الجودة الشاملة(T.Q.M)

التعريف:- هناك عدة تعار يف لل(T.Q.M) منها... إدارة الجودة الشاملة/ نظام متكامل موجه نحو تحقيق احتياجات المستهلكين وإعطاء صلاحيات اكبر للموظفين تساعدهم في اتخاذ القرار والتأكيد على التحسين المستمر لعمليات الإنتاج(بمختلف أنواعه) (إدارة الجودة الشاملة)/ هي فلسفة إدارية مبنية على أساس رضا المستفيد (تحتل إدارة الجودة الشاملة إستراتيجية تنظيمية يمكن تطبيقها في مختلف مستويات المنظمة إذ يصبح تحقيقها عملية يلتزم بها الجميع بشكل متواصل عرفت الجودة في قاموس أكسفورد الأمريكي على انها(درجة او مستوى التميزاو التفوق

شهدت بداية الثلاثينيات من القرن الماضي نقطة الدخول لمفهوم الجودة خصوصاً بعد الكساد العظيم الذي شهدته الاقتصادات الغربية وانتشار دور نقابات العمال والتدخل الحكومي في الحياة الاقتصادية بالاضافة الى اتساع حجم المنظمات وبروز الادارة كمهنة كل هذه العوامل ساعدت في التمكن من السوق والتمايز الذي بدى على اساس الجودة حيث كانت البداية مع ظهور الدراسات الانتاجية والكفاءة والفاعلية عندما نادى (Taylor) بزيادة الانتاجية وتقليل الاوقات الضائعة نحو اشباع حاجات المستهلك على اساس الأسبقيات التنافسية .

وردت عدة مفاهيم للجودة وذلك تبعاً لاختلاف واضعي هذه التعاريف ومجتمعاتهم حيث تم تعريفها على انها ( الرضا التام للعميل او الزبون ) و ( المطابقة مع متطلباتها ) و ( قدرة المنتج او الخدمة لمقابلة حاجات المستهلك ) وعرفت ايضاً على انها ( مجموعة المواصفات والخصائص لمنتج او خدمة التي تولد القدرة لاشباع الحاجات المعلنو والضمنية .) واخيرا عرفت على انها ( درجة تطابق خصائص المنتج او الخدمة مع المتطلبات الموضوعة لذلك المنتج او الخدمة متضمنةً المعولية والصيانة وسلامة الاستخدام

أساسيات إدارة الجودة الشاملة أولا:- مراحل تطور مفهوم الجودة ثانياً:- خطوات تطبيق ادارة الجودة الشاملة ثالثاً:- المبادئ (الافكار الاساسية ) التي تعبر عن مفهوم الجودة

تعهد الادارة العليا . تأسيس فريق التنفيذ التوعية والتدريب تقييم نظام الجودة الحالي وضع خطة تنفيذ موثقة توثيق نظام إدارة الجودة وضمان تنفيذه تدقيـق الجـودة الحصول على الشهادة والتسجيل التحسين المستمر

خطوات تنفيذ نظام إدارة الجودة الشاملة

3-تغير نظرة الافراد العاملين بالمؤسسة :- من خلال تحقيق أهداف هولاء العاملين على المستوى الفردي ولكن بشكل لا يتعارض مع تحقيق اهداف المؤسسة نفسها 0 4- اعتماد القرارات على البيانات والمعلومات حيث يتطلب ذلك التسجيل الداخل للإحداث التي تتم في المؤسسة والعمل على تحليلها وضمان التطوير والتحسين المستمر 5- العمل الجماعي (فرق العمل) هو استغلال جماعات العمل الفعالة وتدريبها على الاساليب المتطورة والتحليلية 6- اعطاء العاملين سلطات وصلاحيات اكبر خصوصا في المجالات والوظائف والاعمال المتعلقة بهم 7-الاهتمام بتدريب الأفراد وتقدير جهودهم 0 8-ضرورة وجود رؤية مشتركة للمثل والقيم الاخلاقية وان تكون هي القدرة بالنسبة للأفراد العاملين

  • كلمة السيد رئيس الجامعة +

    على الرغم من كون جامعة كربلاء فتية في Read More
  • الرؤيا والرسالة والاهداف للجامعة +

    رؤية الجامعة ..التميز والوصول إلى التصنيف العالمي للجامعات Read More
  • سياسة الجودة في الجامعة +

    تسعى جامعة كربلاء احدى مؤسسات التعليم العالي والبحث Read More
  • 1
  • 2
  • 3